الإثنين, 18 كانون الأول 2017
   
أطيب التحيات من الروائي               أطيب التحيات من الروائي               أطيب التحيات من الروائي              
من هم سلاطين الرماد؟
الروائي-خاص
من هم سلاطين الرماد؟
غلاف الرواية
عن منشورات "مومنت كتب رقمية" Moment Publications في بريطانيا، صدرت حديثاً رواية جديدة بعنوان "سلاطين الرماد" للكاتب العراقي المقيم في فنلندا، سعد هادي، بطبعتين، ورقية والكترونية، وضمن سلسلة "روايات عراقية معاصرة-3". جاء الكتاب بواقع 196 صفحة من القطع الوسط. صمم الغلاف الفنان ش. وانه لي، ورسمة الغلاف جاءت بريشة الكاتب نفسه.
وسلاطين الرماد ليسوا مخلوقات أسطورية، هم مجموعة من العراقيين نساء ورجالاً يسافرون من دمشق إلى بيروت في رحلة سياحية أواخر عام 2006 تستغرق ثلاثة أيام. تعيش بيروت في تلك الأيام وضعاً مضطرباً حين يعلن حزب الله اعتصاماً ضد سياسة الحكومة وسط العاصمة، وتغلق الطرق إليها. لذا يقضي هؤلاء المسافرون الذين هربوا من بلدهم بسبب الحرب الأهلية أيام رحلتهم في فندق منعزل شمال بيروت، حيث تتكشف التناقضات وتنشأ المشاكل بينهم، وتصل إحدى شخصيات الرواية بسبب ذلك إلى حدود الموت، وسط الكثير من الأحداث الغريبة والمثيرة.

The Sultans of Ash are not mythical creatures; they were a group of Iraqi men and women, whom in late 2006, travelled from Damascus to Beirut on a tourist trip, which took three days. In those days, Beirut had been immersed in a troubled state; Hezbollah carried out a sit-down strike in the city center, against the government's policy, so these travelers spent the days of their journey in a secluded hotel, in the north of Beirut. Conflicts and issues arose between them, in the midst of numerous strange and exciting events, which leads to the near death of one of the characters.
Saad Hadi is an Iraqi writer, born in Baghdad in 1956. He has been working as a journalist since 1975, and he holds a master's degree in the history of art from the College of Fine Arts at University of Baghdad. He issued 5 books in Arabic: three novels and two collections of stories. His latest novel, The Lame Whores Birds, was blished by Moment Digibooks in London, in 2013. He currently lives in Jyväskylä, Finland.
أضف تعليقك
* اسمك :
* عنوان التعليق :
* نص التعليق :
حرف متبقي للمشاركة
كود التحقق:
* ارقام و أحرف كود التحقق:
القائمة الرئيسة
البحث